منتدى بحر العيون

<body onLoad="alert('اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم منتدى بحر العيون يرحب بك وتتمنى لك افضل الاوقات');">
منتدى بحر العيون


    قصه روعه ورما نسيه الجزاء الخامس

    شاطر
    avatar
    ابو عمر
    نائب المدير
    نائب المدير

    ذكر عدد المشاركات : 89
    النقاط : 215
    تاريخ التسجيل : 16/10/2009

    default قصه روعه ورما نسيه الجزاء الخامس

    مُساهمة من طرف ابو عمر في الإثنين أكتوبر 26, 2009 5:00 am

    الجزء الخامس:ـــــــــــــــــــــــــــــــفي بيت حمد ـــــــــــــــ

    حمد وابوه وامه وعويش قاعدين في الصاله يسولفون
    حمد: ابويه
    اب حمد : لبيه
    حمد: تحدد موعد السفر للندن
    ابو حمد : متى ان شاء الله
    ام حمد : ياولدي ما بتغير رايك
    ابو حمد : خليه يسافر
    حمد: امي ما بقدر
    ابو حمد : ما قلت لي متى السفر
    حمد: الخميس الليل
    ابو حمد: الله يوفقك دير بالك على نفسك
    حمد : ان شاء الله ما بخيب ظنكم

    بعدها راح حمد غرفته وطرش مسج لريم
    حمد( حبيبتي اليوم تحدد موعد السفر))
    ريم: (( متى.. ؟؟))
    حمد: (( الخميس الليل... ما وصيج ديري بالج على ريامي تراها اغلى شي في حياتي ))
    ريم : (( الله يحفظك وترجع بالسلامه ... ريامي في عيوني وانت دير بالك على حمد تراه نور عيوني الي اشوف ابها))
    حمد: (( الله لايحرمني منج ))
    ريم: (( آآمين))
    حمد : (( من غلاتك في عروقي كل عرق يصرخ يباك... ومن غروبي لشروقي شربكو قلبي بهواك..))
    ريم : (( لك غلا
    لك غلا

    يسري بدمي والوريد ..
    ماتغيره السنين ولا شهور..))
    ريم(( تصبح على خير حبيبي))
    حمد(( وانتي من اهل الخير ))


    ثاني يوم قررت ام ريم يروحون بوظبي كم يوم يقعدون عند أحمد يغيرون جوو
    و ريم قالت لحمد انها بتروح بوظبي ... العصر راحو بوظبي مع خالد

    أحمد: مرحبا السااااع انورت واسفرت بوظبي
    ام ريم : مرحب باجي
    أحمد : مفاجأه روووووووووعه شحالج الغاليه
    أم ريم : بخير الله يسلمك شحالك وشحال العيال وينهم ما شوفهم
    أحمد : بخير الله يسلمج .... العيال يلعبون عند جيرانا ما يدرون انكم بتيون
    دخلت عليهم مها حرمه أحمد وهي بنت عمه ( أخت سيف)
    مها : مرحبااا السااع اقووووول منوووره بوظبي
    أم ريم : مرحبا غناتي
    مها لوت على أم ريم : تولهت عليج عمووه شحالج
    ام ريم : بخير الله يسلمج ... شحالج وشحال عيالج
    مها: بخير الله يسلمج
    أحمد : مها خنقتي امي خليها
    مها ردت ولوت على عمته وحبتها على راسها و في حلجها
    أحمد يطالع مها : ما عليه تقايضين
    ريم: يعيني تغاار من امي ههههههههههههه
    أحمد : منوو انا لااا
    مها : حبيبي انت غلاك غير
    أحمد : تسلمين عيوني بس قومي هاتي لي ماي
    مها : ان شاء الله حبيبي امر انت بس
    ريم: احم احم نحن هنيه تغزلوو في بعض في الغرفه
    قعدوو يضحكون...أحمد ومها متزوجين عن قصة حب ...يحبون بعض واايد كل واحد متعلق بالثاني ما يقدر يستغنى عنه هم عباره عن شخصين في شخص واحد

    ـــــــــــ يوم الخميس ـــــــــــ

    اليوم سفر حمد وكانت ريم متضايقه وحزينه لانه بسافر ... اما حمد كان يرتب باقي اغراضه لانه شوي وبيمر عليه سالم يوديه المطار ... قعد يفكر في ريم وهلت دمعه من عيونه .. دخلت عليه امه
    ام حمد: شوو فيك حمد
    حمد مسح الدمعه بسرعه: ما شي الغاليه ارتب باقي الاغراض
    أم حمد : ما وصيك على نفسك واتصل كل يووم لاتقطعنا
    حمد قام حب امه على راسها ولوى عليها: ان شاء الله الغاليه فديتج لاتهتمين واايد

    اتصل عليه سالم وقاله انتظرك برا ..
    حمد: يالله الغاليه شي بخاطرج
    أم حمد : الحين بتروح
    حمد: هييه سالم ينتظر برا
    ام حمد: الله يحفظك تروح وترجع بالسلامه
    نزل حمد وودع ابوه وعويش وركب السياره

    في السياره حمد سرحان يفكر بريم طرش الها مسج

    حمد( حبيبتي تامرين بشي انا رايح المطار))
    ريم: ((سلامتك حبيبي اريد حمد يرجع بالسلامه))
    حمد ( عهد ابقى سجين الود لعيون...الاحباب(( ريامي))...وعد مهما يطول البعد أنت حبيبي))
    ريم : (( بالسلامه تعود لحبابك بالسلامه تعود يالغالي..يا عسى ما يطول غيابك يا سفر ذا المنزل العالي..))
    اتصل حمد على امارات كول وطرش الها أغنية ميحد حمد أسافر عنك
    وقالها : (( أحبج مووووت ))
    (( أسافر عنك وتسافر معايه.. ترافقني في حلي وارتحالي ..اغيب واترك العالم ورايه.. ولا احمل غير طيفك في خيالي...))

    اول ما وصلتها ريم الاغنيه وسمعت صوت حمد قعدت تصيح بدوون ما تحس بنفسها دخلت عليها مها
    مها : ريامي شوو فيج
    ريم تمسح دموعها بسرعه: ما شي
    مها : ليش تصيحين
    ريم : ما شي عيني ما ادري شو طااح فيها عورتني
    مها : انزين انزلي تحت نااس يسالون عنج
    ريم مستغربه : منووو
    مها و هي تبتسم : منوو بيكوون غير سوواف حشرنا كل شوي يسأل وين ريامي روحو نادووه
    ريم في خاطرها تقوول متفيج الحين حمد بيسافر وهذا ناط : ما عليه بعد شوي بنزل
    طلعت مها عن ريم راحت ريم وقفلت الباب وكملت صياحها
    ريم: (( حبيبي بشتاق لك مووت .... لاتقطعني اوعدني ما تنساني))
    حمد: (( وعد ... انتي في عيوني انتي كل شي في حياتي كيف اقدر انساج))
    ريم: (( اول ما توصل طمني عليك..لاتسكر التيلفون))
    حمد : (( من عيوني .. الحين بركب الطياره ... فمان الله...أحـــــــــبــــــــج ))

    بعدها ريم قامت وغسلة عيونها ونزلة صوبهم في الصاله دخلت عليهم وسلمت كان سيف موجود اول ما شافها قام
    ريم : السلام عليكم
    سيف + ام ريم + مها + عبود : عليكم السلام
    سيف : شحالج ريامي
    ريم : بخير الله يسلمك شحالك انت
    سيف : بخير دامج بخير
    عبوود : ريامي شوو فيهن عيونج تقولين صايحه هههههههههه
    ريم : ماشي
    سيف : عيون ريامي احلى اعيون انت تغار من عيونها عبود
    عبود وهو يغمز لريم : هااه اشووف سوواف الحين ضدي محامي صاير لريامي
    سيف: عبود يوز عن سوالفك
    عبود : عيني على الحب ههههههههههه
    قعدوون يضحكون قامت واستاذنت منهم ريم .. بعد ما طلعت ريم
    سيف : عبوود ليش جي سويت زعلت ريامي
    عبود : ما عليك استحت البنيه يمكن
    مها : حراام عليك عبود
    عبود : هههههههههه شو سويت انا
    دخل عليهم أحمد وقعدوو يسولفون وبعدها كل واحد منهم راح يرقد

    رجعت ريم غرفتها ماياها رقاد تفكر في حمد هل ممكن ينساها بعد ما يسافر وييقطعها ممكن تكون لحظه طيش ....

    ثاني يوم قاعده ريم في الصاله الصبح دخل عليها سيف كان طالع عنده شغل الصبح استغرب وجود ريم في الصاله لان الكل راقد .. ريم كانت سرحانه وتغني وما نتبهت لسيف اول ما دخل (( ولي مني نسيت الهم ساعه ... تحدي همومي واذهلني...وهوجس كل ما حولي جماعه ودموع العين افضحني..جروحي ما تحتاج اشاعه وكل ما خفيت مني بين نني ... وانا مالي مرام ولا طماعه ..ياكود مشاهد الي غاب عني..وقلبي لايعه لحب لاعه ))

    سيف : السلام عليكم
    ريم منحرجه: عليكم السلام
    سيف وهو مبتسم : مستطربه اليوم منوو سعيد الحظ الي تفكيرن فيه
    ريم مرتبكه : شووو ... ما حد
    سيف كان يفسر كل تصرف من ريم حسب هواه يعني على باله ان ريم تحبه مثل ما هو يحبها وبيموت فيها ..(( الي يحب شخص يشوف كل من الشخص الي يحبه على انه غيره عليه او حب من هذا القبيل))
    بعدها ريم طلعت عشان ما يسولف معاها سيف ... شوي ومسج واصلها من حمد..
    (( بكل هدوء

    بكل حنان

    بكل حب

    اقول:

    صباح الخير))

    (( لو لا الظما ما صار للماء حلاوه..ولو لا الغلا ما وصلتك هارساله))

    ريم : (( جتني رساله نغمها يشرح البال... هزت شعوري يوم قلبي قراها))

    ريم : (( حمدلله على السلامه يالغالي ))

    حمد : (( الله يسلمج.. الغاليه انا الحين بروح الفندق وبعد مرتاح بكلمج))
    ريم : (( اوكي .. ماوصيك على نفسك))

    بعدها حمد راح وخلص باقي إجرأت المطار ... الفندق باعث له سياره تستقبله
    حاجز في فندق رويال لانكستر بجنب الهايد بارك..اول ما وصل الفندق راح ورتاح لان ثاني يوم على طول بتبدا دورته ..

    اما ريم كانت حالتها النفسيه تعبانه ومالها بارض تسولف مع أي حد ..بعد العشا دخلت مها على ريم في الغرفه..
    مها: السلام عليكم
    ريم:عليكم السلام هلا مها
    مها : ليش قاعده بروحج في الغرفه الكل في الصاله يسأل عنج شوفيج ريامي حالج من كم يوم موعاجبني
    ريم : ما فيني شي بس احس بشويت تعب
    مها : انزين عندي لج مفاجاه
    ريم: شوو قولي
    مها : امممممممم شو الهديه
    ريم : هههههههههه قولي مهايه
    مها: انزين اممممممممممممممممممم
    ريم على اعصابها : مهايه قولي بسرعه
    مها: امممممممممم قررنا ...امممممممممم
    ريم : شووو قررتم
    مها : انسافر
    ريم : والله وين لندن
    مها : لاااااا
    ريم : حرام ليش لااا
    مها : شوو فيج كل سنه نروح لندن قلنا نغير
    ريم : اريد اروح لندن
    مها : خلاااص حجزنا سويسرا
    ريم : حرااام مهايه لاازم نروح لندن وربعنا الي كل سنه نلاقيهم ما بنشوفهم السنه
    مها : ههههههههههه لاتخفين احمد بيكلمهم بيشور عليهم يغيرون السنه مثلنا يروحون سويسرا..
    ريم محبطه : شي من لاشيء
    مها : هههههههههههههه ريامي شو فيج محبطه
    ريم : ماشي بس متى السفر
    مها : بعد اسبوع او عشر ايام
    سمعت مها احمد يناديها
    أحمد : حبيبتي وينج..مهاايه
    مها : ريامي سوري بروح عنج ريلي وصل
    ريم وهي مبتسمه : سيري صوبه ليموت علينا الحين
    مها قامت بتروح صوب احمد ..دخل عليهم احمد
    أحمد : غناتيه وينج ادورج
    ريم : مندسه عنك
    مها قامت وحبة أحمد : اسفه حبيبي كنت اقول لريامي عن السفره ونسيت ايب لك الماي
    أحمد وهو يغمز لريم : اوكي اريد رضوه الحين..
    مها : ما عليه براضيك بس يالله خلنا نروح ريم تريد ترتاح
    ريم : هههههههههههه لا خليكم هنيه سولفو عليه
    أحمد : لاا بنروح نسولف بروحنا ما نريد حد يزعجنا
    ريم:ههههههههه
    بعدها راحو احمد ومها غرفتهم وخلو ريم بروحها
    مرت الايام تم تحديد سفر احمد وحرمته وبياخذون ريم معاهم هذي اول سنه بتسافر ريم بدون امها وابوها لان ابوها عنده اشغال ما يقدر يسافر معاهم ..

    قبل السفر باسبوع اصر سيف على ابوه انه يروح يخطب له ريم قبل ما تسافر لانه ما يقدر يستحمل اكثر ويريد يعرف اذا ريم بتوافق ولا لا ..

    اتصل ابو سيف على اخوه ابو ريم وقاله انهم بيزورونهم اليوم بعد صلاة المغرب لانه عنده موضوع ضروري يريد يكلمه فيه..

    بعد المغرب اجهز ابو سيف وسيف وباقي عياله عشان يروحون يخطبون..فس السياره..
    ابو سيف : سيف شبلاك هالخطبه جذيه يوم بتعرس شو بتسوي
    سيف : والله يا بويه قلبه ينتفض ما روم احس بيغمى عليه مش مصدق اني بروح اخطب ريامي
    ابو سيف : وقف السياره
    سيف: ليش ابويه
    ابو سيف : انزل باسوق عنك بتدعم ابنا قبل ما نوصل
    سيف : ههههههههههههه فديتك ابويه

    اول ما وصلو بيت ابوريم رحب ابهم في الميلس وتقهوا ابو سيف وعياله
    عبود قاعد مع سيف ويعلق عليه كان عبود يدري ان سيف ياي يخطب ريم عبود لوع جبد سيف لين ما قام سيف ويلس عند خالد
    سيف : اوووووووووف والله انه مغثه اخوك
    خالد :ههههههههههه اول مره تقول جذيه عن عبود
    سيف : والله زودها لوع جبديه
    خالد: اكيد في شي ..ما كان يدري خالد ان سيف ياي يخطب ريم
    سيف : لا ما شي بس زودها

    بعدها ابو سيف يكلم ابو ريم : سيف اليوم احنا ياين نخطب ريم لسيف
    ابو ريم فرح : والله هذي الساعه المباركه وسيف مثل ولدي
    ابو سيف : نريدك يا سيف تشاور البنت يمكن ما تريد ولدنا والزواج قسمه ونصيب ولو ما حصل نصيب لا سمح الله احنا اخوان
    ابو ريم : البنت بنتكم وان شاء الله بيكون فيه نصيب بس بعد مثل ما قلت لازم نشاورها
    ابو سيف : اول ما تشاور البنت وترد عليك عطنا خبر ولا طول علينا
    ابو ريم : ما يصير خاطرك الا طيب ان شاء الله بتصلك
    ابو سيف : يالله شي تامرونا
    ابو ريم : سلامتك بتتعشا عندنا
    ابو سيف : طول الله بعمرك ورايه شغل ان شاء الله يوم الملج جان في نصيب
    ابو ريم : ان شاء الله ..الله يحفظك
    ريم كانت يالسه في غرفتها تفكر بحمد الي ما طرش الها مسج من يومين وهي طرش له لكن ما يرد عليها كانت خايفه عليه واايد وماتعرف شو تسوي حتى تطمئن عليه رراحت وطرشة له مسج بعد ما يأست انه يرد عليها
    (( غالي و أغلى من نظرنا**وفي غيبتك دايم نحاتيك**يا كيف من هذا تحرمنا**وتسعى في تجافيك**حليت بعدك و إمتحنا**حرام ترخص في موديك**إسال وبادر في وصلنا ** والا إنته متهني بتجافيك..!!!))

    حمد(غايب ولكن جنبكم قلبي ..وعقلي عندكم ..والله لو لا البعد سنه لارجع وادور حبكم))

    حمد: ((ليتني مثل الرسالة في ثواني أوصلك .. لاجل أقولك كلمه وحده..يا عيوني أشتقتلك))

    حمد(( غناتيه لا تزعلين والله الظروف منعتني ارسلج او ارد على رسايلج اوعدج هذي اخر مره ))

    غي هالوقت ريم ما قدرة ترد على رساله ريم لان ابوها دق الباب عليها
    ابو ريم : ريامي واعيه
    ريم : لبيه ابويه واعيه ...قامت وفتحت لابوها الغرفه دخل وقعد على الكرسي وقاله تقعد عداله لكنها ما طاعت قعدت على الارض و مجابلتنه ومسكة ايده تلعبها
    ابو ريم : ريامي انا ياي اكلمج في موضوع
    ريم : امر ابويه اعيوني لك..قعدت تسمع كلام ابوها ولا قاطعته

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    ابو ريم : اليوم عمج ابو سيف يانا في الميلس خطبج لسيف ولده... في هالحظه ريم انصدمة شلة ايدها عن ايد ابوها حس ابها انها ممكن ما توافق عليه ...رد وكمل كلامه..ريامي اريدج تفكرين زين سيف ولد عمج ويحبج وما عليه قصور وبيحطج في عيونه اذا انتي مش موافقه عليه قولي ولا تستحين انا ما يهمني غير سعادج في هالدنيا والزواج قسمه ونصيب وانا ما بقصبج على أي شي هذا ولد عمج واولى من الغريب فكري في الموضوع زين ولا تردين عليه الحين باجر ولا بعده خبريني واذا تبين وقت زياده قوليلي انا بروح الحين وفكري زين بالموضوع
    ريم : ان شاء الله ....
    قام وقبل لايطلع حب ريم على راسها ولوى عليها وقالها : والله وكبرتي ياريامي

    طلع عنها وخلها تايه ما تعرف شو تسوي توافق بهذا الزواج وتظلم نفسها وتظلم سيف الي تحبه مثل اخوها وما فكرت في يوم ممكن انه يتقدم لخطبتها شو بتقول لحمد وكيف تفهمه واحلاامها شو تسوي مصيبه هذي تمت ريم سهرانه طول الليل تفكر في الموضوع وشو ترد على ابوها ...كلمت يومين على هالحال ما تاكل ولا تطلع من غرفتها متغيره احوالها الكل مستغرب عليها وما يعرفون شوو السبب

    بعثلها حمد مسج (( سلام يسوقه من عنا البعد عاشق ... يخفي الجروح ويرسل الروح مشتاقه))

    حمد(( طيفك معي ما فارق العين لحظه..وصمت السوالف بين روحك وبيني))

    هلت دموع ريم غصب عنها اول ما قرت المسجات قعدت تفكر انه لازم تخبر حمد بالي صار ...
    ريم(( حمد انت تحبني ))
    حمد(( انتي اغلى شي بحياتي انتي عيوني الي اشوف بها الدنيا انتي عمري ))
    ريم ((اريد اقولك شي بس متردده))
    حمد(( قولي خوفتيني شي صار))
    ريم(( من ايام ابوي كلمني ولد عمي يريد يخطبني))
    بدون ما يحس بنفسه حمد على طول اتصل بريم لكن ريم ما ردت عليه ما كانت عندها الجرأه انها تكلمه..
    حمد(( لاااااااا مستحيل انا ما اقدر اعيش بدونج بموت ...ليكون بس وافقتي))
    ريم((بعدني ما رديت على ابوي ما عرف شو اقوله))
    حمد((اه اه لو انا في البلاد لقيتيني الحين عند بيتكم ليش ما خبرتيني اول ما طلمج ابوج..ريم لو وافقتي انا بموت ))
    ريم (( بعيد الشر عنك.. وتأكد انك دايم في بالي وانت حبي الاول والاخير))

    اتصل عليها اخوها احمد اول شي ما ردت عليه لانها كانت تصيح شوي وتصل مره ثانيه..
    احمد: السلام عليكم
    ريم : عليكم السلام
    احمد: شحالج
    ريم: الحمدلله بخير..اشحالك وشحال مها والعيال
    احمد: الحمدلله كلهم تماام ..وينج ما تردين على التيلفون
    ريم : كنت شوي مشغوله ما نتبهت لاتصالك
    احمد: اخليج عيل اذا مشغوله
    ريم : افاا عليك افضي نفسي لك خلااص خلصت انا
    احمد: زين عيل ...ابوي كلمني عن موضوع سيف ويريد رايج
    ريم تدري ان احمد متفهم واايد معاها وانه بيفهم الي هي تقصده: تريدني اقول راي بصراحه
    احمد: اكيد ما اريد غير الصراحه ادري ريامي ان الكلام في التيلفون ما ينفع واايد لكن والله ظروف الشغل ما سمحت لي اليوم ايكم في العين
    ريم: مسموح بالحل ..بصراحه يا احمد انا تفاجأت يوم كلمني ابوي لانه اخر شي كنت اتوقعه ان سيف يتقدم لخطبتي
    احمد: لازم كنتي تتوقعين لانه ولد عمج
    ريم : اوكي ولد عمي على عيني وراسي لكن علاقتي معاه كانت علاقه اخت باخوها لكن الحين ما اتخيل انه ممكن يكون زوجي
    احمد: افهم من كلامج انج مش موافقه
    ريم : ما ادري يا احمد انا نفسي ما اعرف اوافق وا رضى به ولا لا اخاف اظلمه معاي واكون مقصره في حقه
    احمد: ريامي حبيبتي كل شي يبدا بعد الزواج اكيد بتحبينه لانه هوو بيموت عليج وما اظن بيقصر في حقج ولا انتي بعد
    ريم : والله يا احمد انا مشتته ما اعرف
    احمد: شو رايج تفكرين في الموضوع على راحتج وتقررين بعد ما نرجع من السفر بيكون عندج وقت طويل ترتتبين فيه اوراقج وتحددين كل شي وما حد ياثر على قرارج ..ريامي فكري بالموضوع زين لانه عشرة عمر
    ريم : ان شاء الله بس ابوي شو اقوله
    احمد : انا بكلمه ولا تشلين هم خليه عليه
    ريم : مشكور احمد
    احمد : العفو انا تهمني سعادتج
    ريم : الله يخليك لي
    احمد : الحين خلينا من هالسالفه شوو جهزتي للسفر
    ريم : بعدني ليش متى السفر
    احمد: ما قلت لج مها بعد يومين
    ريم : لا ما قلت لي هيين يا مهايه براويها
    احمد: شوو تراوينها ما لج شغل بحرمتي..اقول ريامي
    ريم : لبيه
    احمد: انا حجزت لج انتي والعيال والخدامه في طابق الاول وانا وحرمتي في الطابق الاخير
    ريم : ههههههههههه نفي مسوين النا
    احمد: نريد نعيد ايام شهر العسل
    شوي وصوت عند احمد ريال دخل عليه
    احمد: يالله تامرين بشي بخليج مشغول
    ريم : سلامتك سلم على الدبه مهايه
    احمد: هين ما روم اقول شي الحين بعدين نتفاهم

    ريم بعد ما سكرت عن احمد حست بشويت راحه لانه كان فاهمها ومقدر كل شي
    انشغلت ريم بالتجهيز للسفر وكانت طول اليوم برا تفصل عبي وشيل وغيرها

    دخلت ام ريم على ريم في غرفتها..
    ام ريم : ريامي الله يهديج وين مهاجره انتي هالكثر سامان
    ريم: فديتج امايه يعني تبيني اروح بثيابي العاميه
    ام ريم : شو فها يداد وغاويات
    ريم : موضتهن قديمه هههههههههه
    ام ريم : ما خربتكن يا بنات هالجيل غير الموضه بروح بيت عمج بتروحين معايه
    ريم : لا امايه بقعد اجهز شنطتي باجر السفر واحمد يوصي ما اتاخر عليهم سلمي عليهم
    ام ريم : يبلغ ان شاء الله

    طلعت ام ريم وقعدت ريم تجهز شنطتها وكل شوي تذكر شي ناسيته كانت تحاول تشغل نفسها باي شي عشان ما تفكر في موضوع سيف ..
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    أما حمد كان تعبان نفسيا واايد ما يعرف شوو يفكر فيه وكيف يلقى حل للمشكله
    بعد ما خلص دوامه طلع يتمشى في الهايد بارك بروحه مر على ثنينه يالسين مع بعض ويسولفون ويضحكون ويلعب بشعرها دمعة عينه وقال في خاطره اه ليتني مع ريم الحين نتمشى ليش كل هالعذاب شو بسوي لو تزوجة ..شوي مسج وصله منها
    ريم(( بعيد ما ادري وش ظروفك ولهفتي تداعب طيوفك زولك دايم في بالي حتى لوغمضت أشوفك))
    حمد(( ليت الغلى آدمي أرسله يمك...يوصل لك اشتياقي وان قدر عني يضمك))

    رن تيلفون حمد وكان متصل ربيعه
    حمد: الووو
    هزاع: السلام عليكم
    حمد: عليكم السلام
    هزاع: وينك ياريال شغلت بالي عليك
    حمد: ما شي اتمشى في الهايد بارك
    هزاع: نسيت اليوم معزومين على الغدا عند حميد والشباب كلهم مستهمين عليك نتصل كله محول على البريد الصوتي
    حمد: اسمحولي والله نسيت
    هزاع: انزين بتي ولا لا
    حمد : تعذر من الشباب مالي خاطر
    هزاع : شو فيك حد من الاهل صار عليه شي
    حمد: لا بس متضايق شوي
    هزاع : اوكي الحين انا ياينك وين انت بالضبط في الهايد بارك
    حمد : انا عند المطعم الي في الوسط عند البحيره
    هزاع : دقيق وياي صوبك
    حمد : اوكي
    هزاع: مع السلامه
    حمد : الله يحفظك
    هزاع صديق حمد من ايام الدراسه وهم مثل الاخوان..
    شوي وهزاع واصل ..
    هزاع : خير حمد شو فيك صوتك مش عاجبني وحالك من كم يوم والله انه
    حمد : شوو اقولك يا هزاع احس نفسي بمووت
    هزاع : اذكر الله شو صاير عليك
    قال حمد كل السالفه لهزاع من اولها لين اخرها
    هزاع : انزين كلم ابوك يروح يخطبها الك
    حمد: صعب يا هزاع ما ينفع االكلام في التيلفون
    هزاع : هونها ان شاء الله ما بيصير الا كل خير
    حمد : اتمنى يا هزاع
    هزاع : ما دام ان البنت تبغاك اكيد بتسوي أي شي عشان ما تاخذ ولد عمها
    حمد : لاتنسى يا هزاع انها بنت يعني ممكن يجبرونها اهلها عليه وبعدين بيسالونها ليش ترفضه وهو بيني وبينك ريال وما بنعاب والنعم فيه ما عليه كلام
    هزاع : الله بيسهلها
    حمد : انا بموت لوتزوجة غيري
    هزاع : اذكر الله والبنات واايد غيرها
    حمد : لا اله الا الله ..والله ما اتزوج غيرها لو يصير ما يصير
    هزاع : حمد لا تتسرع
    حمد : انت ما تعرف شوو بالنسبه لي ريم اغلى شي بحياتي
    هزاع : لهدرجه تحبها
    حمد: اه اه اه اه يا هزاع واكثر بعد
    هزاع : اوعدك اسوي كل الي بيدي عشان تتزوجها
    حمد : تسلم
    هزاع : يالله نروح الشقه ترتاح شويه
    حمد : اوكي
    بعدها راحو حمد وهزاع شقة هزاع ما رضى هزاع يخلي حمد يروح شقتة وحلف عليه يقعد عنده كم يوم لين ما يرتاح لان هزاع كان خايف عليه واايد
    ــــــــــــــــــــــــــــ

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 16, 2017 10:58 pm